fbpx

تعرف على قصة نجاح رجل مشرد الى مليونير | طريقك الى الثراء

قصة نجاح

قصص النجاحات العظيمة موجودة حولنا دائمًا، وكم سمعنا عن قصة نجاح شخص بسيط لا يمتلك المال تحول إلى إنسان ثري، واستبدل خزنة ضخمة بحصالته القديمة!

دعنا نتفق ان الخطوة الاولى للنجاح هي الايمان بما تمتلكه. لا سيما ان الاصرار والمحاولة وعدم الاستسلام للفشل هي افضل طرق النجاح. دائماً تذكر ان الفشل هو مفتاح النجاح.

ولكن، ولنكون منصفين، فإن الحظ يأتي لمن هو مستعد لأخذه، وإن قصص النجاح التي تتضمن الجهد والتقدم خطوة بخطوة، هي موجودة أيضًا!

ما الذي كان يشعر به صاحب قصة النجاح التي سوف نتحدث عنها عند كل خطوة بدأ بها من الصفر، وصولًا إلى أرقام كبيرة في البنك؟ لا سيما أنه كان يشعر بالحماس، وهذا أعطاه السعادة التي يطلبها الجميع، قبل أن يصل إلى أهدافه المالية حتى!

اذا كنت تريد ان تصبح ملياردير تابع معنا قراءة هذا المقال لتتعرف على تفاصيل قصة نجاح اشهر رجال الاعمال. كما سوف تتعرف على كيف تحول هؤلاء الرجال الى اثرياء واصحاب اموال.

قصة نجاح اشهر رجال الاعمال

كثير منا يريد الوصول الى الثراء وان يصبح مليونير ويمتلك الكثير من المال لكن لا يعرف كيف!. قصص النجاح الملهمة هي التي تساعدنا على التغلب على معوقات الحياة والاصرار على المحاولة للوصول الى اهدافنا. اليك الان اشهر قصة نجاح لرجلين تحولا من مشردين دون مأوى الى رجال اعمال تبلغ ثروتهم ملاين الدولارات.

القصة الاولى: قصة نجاح روبرت كيوساكي

قصة نجاح

من هو روبرت كيوساكي  ؟

روبرت كيوساكي هو رجل امريكي من اصل ياباني ولد عام 1947 في مدينة هاواي. اذا كنت لا تعرف من هو روبرت كيوساكي ! انه من اشهر المؤلفين في العالم حيث الف كتاب الف كتاب الاب الغني والاب الفقير وهو الكتاب الاشهر مبيعاً في العالم.

روبرت كيوساكي من اشهر رجال الاعمال الاثرياء في العالم حيث تصل ثروته الى 80 مليار دولار. لكن السؤال هنا: ما هي قصة هذا الرجل؟ وكيف وصل الى هذا الثراء؟ هل كان من عائلة ثرية ؟

دعنا الان نسرد قصة هذا الرجل العظيم لنتعرف على سبب وصوله الى الثراء وكيف اصبح من اشهر رجال الاعمال.

في البداية كان روبرت من عائلة فقيرة حيث كان والده يعمل في وظيفة حكومية في هاواي وهي المدينة التي ولد ونشأ فيها روبرت. بدأ روبت بدراسته الجامعية الى ان تخرج من الجامعة في عام 1969. بعد ان تخرج روبرت من الجامعة عمل في الجيش الامريكي في البحرية حيث شارك في حرب فيتنام.

كان روبرت قائد طيارة هليكوبتر في الحرب على فيتنام. حصل روبرت على ميدالية ثناء لمشاركته في الحرب وجهوده فيها. بعد انتهاء الحرب عاد روبرت الى امريكا وقرر ترك عمله في الجيش ليعمل في احدى الوظائف.

بالفعل بدأ روبرت وظيفته كمندوب مبيعات في شركة زيروكس حيث يحصل على راتبه في نهاية الشهر. لكن روبرت لم يكن راضياً عن وظيفته لأنه كان يعلم ان الوظيفة ستأسره وانها ليست الطريق الى الثراء. لذلك السبب كان روبرت يدخر راتبه ليبدأ مشروعه الخاص.

بالفعل في عام 1977 وبعد سنوات عديدة من العمل في الوظيفة بدأ روبرت مشروعه الخاص وافتتح شركة لبيع المحافظ (محفظة الجيب). وضع روبرت كل ما يدخر من مال في هذا المشروع.

مشاريع روبرت كيوساكي

دعنا الان نتعرف على المشاريع التي قام بها روبرت كيوساكي وهل نجحت هذه المشاريع ام بائت بالفشل.

المشروع الاول

بدأ روبرت مشروعه الاول في عام 1977 وهو بيع المحافظ كما ذكرنا في الفقرة السابقة. قرر روبرت ان ينطلق في السوق ويبيع المنتجات بأسعار منخفضة ليتمكن من التغلب على المنافسين وبيع المنتجات. لكن هنا وقع روبرت في خطأ كبير وهو انه اعتمد على بيع منتجات ذات جودة منخفضة ليتمكن من تحقيق الربح. لكن للأسف سرعان ما باء مشرعه بالفشل وذلك بسبب انخفاض جودة المنتجات التي كان يبيعها مما ادى الى اغلاق شركته.

المشروع الثاني

بعد فشل المشروع الاول الذي قام به روبرت كيوساكي. قرر روبرت البدء بمشروع جديد. بالفعل بدأ روبرت مشروعه الثاني في عام 1980. المشروع كان بيع القمصان التي تحمل شعارات ورسومات واسماء فرق موسيقى الهارد روك التي كان منتشرة في ذلك الوقت.

لكن للأسف ايضاً هذا المشروع لم ينجح وباء بالفشل. يعود السبب في فشل المشروع الى ان منتجات الروك قد وصلت الى ذروتها في دورة حياة المنتج. أي انه عندما اطلق روبرت مشروعه وبدأ ببيع قمصان الهارد روك كان وقتها الناس لا يهتمون بشرائها.  يمكن القول ان روبرت لم يختر المجال المناسب والوقت المناسب لبيع المنتجات.

بعد فشل المشروعين  الذي قام بهما روبرت ازدادت عليه الديون حيث خسر كل ما يملكه من اموال. اضطر روبرت على بيع منزله ليعمل على سداد ديونه واصبح ينام هو وزوجنه في الشارع واصبحت السيارة هي المأوى الوحيد لهما. كانت هذه نقطة تحول كبيرة في حياة روبرت حيث تحول من صاحب مشاريع الى شخص مشرد بلا مأوى.

هل استسلم روبرت كيوساكي للفشل؟

دعنا نكمل القصة ونرى هل استسلم كيوساكي للفشل؟ هل استمر مشرد بلا مأوى؟ ماذا قعل بعد فشله في كلا المشروعين؟

بالطبع لا. لأن الاشخاص الحالمون والطموحين يرفضون الفشل ويرفضون الاستسلام ويحاولون مرارا وتكرارا للوصول الى هدفهم.

بعد ان تعرض روبرت للفشل رفض الاستسلام وقرر الاستمرار للوصول الى هدفه ولتعويض خسارته. في عام 1985 شارك روبرت في تأسيس معهد التعليم المتميز الذي يعمل على تعليم ريادة الاعمال وكيف يمكن للشخص ان يصبح من رواد الاعال. من هنا انطلق روبرت في مجال الاعمال حيث بدأ في الاستثمار في الاسهم وشراء العقارات وبدأ مشروعه الخاص في الاستثمار وشراء العقارات وبدأ يتوسع شيئاً فشيئاً وبدأت امواله تزداد يوماً بعد يوم. هذه كانت بداية انطلاق روبرت نحو الثراء حيث اصبح من اشهر رجال الاعمال.

ما حدث لروبرت يعتبر قصة نجاح عالمية حيث اصدر في عام 1992 كتابه “اذا كنت تريد ان تكون غنياً لا تذهب الى المدرسة ” الذي تحدث فيه حياته وكيف استطاع ان ينهض من جديد بعد الفشل الذي تعرض له.

في عام 2000 اطلق كتابه المشهور “الاب الغني والاب الفقير” الذي يعتبر من افضل كتب ريادة الاعمال حيث يقدم طرق حقيقة لطريقة تفكير رواد الاعمال وطريقة عملهم وكيف يمكن الوصول الى الثراء. هذا الكتاب حقق مبيعات هائلة لم يحققها أي كتاب من قبل.

بعد ان شق روبرت طريقه الى الثراء, اشترى كيوساكي منجم فضة في امريكا الجنوبية واصبح لديه شركة تعدين في الصين في عام 2002. من هنا اصبح روبرت ملياردير يملك الكثر من الاموال بعد فشل مرتين وهذه كانت قصة نجاح روبرت.  كما انه في عام 2010 اعلن عن ممتلكاته والاصول التي حصل عليها من الاستثمارات.

شاهد الفيديو التالي لتتعرف على قصة نجاح روبرت وكيف تحولت حياته وكيف استطاع التغلب على الفشل.

الدروس المستفادة من قصة نجاح روبرت كيوساكي

بعد ان تعرفنا على قصة نجاح روبرت كيوساكي وكيف تحول من رجل مشرد الى مليونير وكيف اصبح يمتلك منجم فضة وشركة تعدين التي تعتبر من اضخم المشاريع التجارية. بالطبع تغيرت الكثير من الافكار والمعتقدات التي كنا نؤمن بها حيث تعلمنا من هذه القصة دروساً عظيمة ومن اهمها:

1- الدرس الاول الذي تعلمناه من قصة نجاح روبرت هو انه يجب التركيز على جودة المنتجات مهما كلف الامر. لان السبب الرئيسي في فشل مشروع روبرت الاول هو انه قام ببيع منتجات منخفضة الجودة.

2- الدرس الثاني الذي تعلمناه من قصة نجاح روبرت هو انه عندما تفكر في البدء بمشروع تجاري يجب اختيار المجال المناسب والوقت المناسب لبدء المشروع. كما يجب استهداف الجمهور الصحيح.

3- الدرس الثالث هو انه عند التفكير في البدء بمشروع جديد لبيع المنتجات يجب دراسة دورة حياة المنتج ومعرفة اتجاهاته وفي أي مرحل من المراحل هو الان. حيث انه لا يجدي نفعاً بيع المنتجات التي تكون قد وصلت الى الذروة لأنها قد تتلاشى قريباً ولن يهتم بها الجمهور.

4- الدرس الرابع هو الاصرار وعدم الاستسلام والمحاولة.

5- الدرس الخامس هو ان الفشل هو الطريق الى النجاح ولكن عليك المحاولة والايمان بقدراتك ومواهبك وانك سوف تصل الى ما تريده يوماً ما.

6- الدرس السادس من قصة نجاح روبرت هو ان النجاح يبدأ بخطوة واحدة وان الحياة عبارة عن سباق وسيكون الوصول لمن يستمر

القصة الثانية : قصة نجاح كريس جاردنر

قصة نجاح

من هو كريس جاردنر؟

كريس جاردنر الملياردير الامريكي الذي عاش حياته في شوارع سان فرانسيسكو ولد في عام 1954 في شهر فبراير. نشأ كريس في اسرة فقيرة جداً واستمر في الفقر حتى تزوج وانجب ابنه. من شدة الفقر كان كريس كان ينام في الشارع وتحت الجسور لمدة سنة كاملة في سان فرانسسيكو.

انفصل عن زوجته بسب الفقر الشديد الذي كان يعيش فيه واصبح هو المسؤول عن ابنه ولكن للأسف كان كريس بلا مأوى فأصبح مشرد هو وابنه. بالغم من الفقر والحياة الصعبة التي كان يعيشها كريس الا انه كان طموحاً ويحلم بأن يصبح من الاثرياء.

كيف اصبح كريس من الاثرياء؟

بعد ان تعرفنا على بدابة حياة كريس ومعاناته مع الفقر سوف نتحدث الان عن قصة نجاح كريس وبداية انطلاقه الى الثراء. في احدى الايام شاهد كريس رجلاً غنياً يركب سيارة فاخره. سأل كريس الرجل كيف حصلت على هذا المال؟ وكيف وصلت الى الثراء؟

اجابه الرجل بأنه يعمل كسمسار في البورصة والاسهم المالية ومن هنا حصل على المال الكثير. حزن كريس وقال للرجل لن استطيع ان اعمل كما تعمل لأنني لا املك شهادة. اجابه الرجل قائلا انت لا تحتاج ان تمتلك شهادة جامعية كل ما تحتاجه هو مهارة في الحسابات والعلاقات العامة.

فرح كريس وبدأ الامل ينبعث اليه حيث انه  لديه موهبة عالية في الحساب ويستطيع الحساب في دقائق. ايضا يمتلك مهارة في تكوين العلاقات وذلك بسبب اسلوبه الرائع في الحديث وقدرته على الاقناع.

بدأ الان كريس يفكر في طريقة للدخول الى عالم الاعمال والعمل في البورصة والاسهم المالية واستغلال المهارات التي يمتلكها. بعد البحث عن فرصة تساعد كريس في الدخول الى عالم الاعمال وان يصل الى حلمه ليصبح من رجال الاعمال الاثرياء. وجد كريس مؤسسة مجانية تقدم فرصاً لـ 20 شخص كمتدربين. حيث يخضع المتدربين لاختبار في الارقام والحسابات ليتم اختيار شخص واحد فقط لمساعدته في الدخول الى عالم الاعمال.

المهارات التي يمتلكها كريس من مهارة حسابية ومهارة جذب المستثمرين وقدرته على الاقناع ساعدته في اجتياز الاختبار. حيث ثم توظيفه في شركة  “دين ويتر رينولدز” كموظف دائم وذلك لمهاراته في بيع الاوراق المالية والاسهم. وظيفته ساعدته في استئجار شقة لتصبح مأوى له ولابنه.

هل الوظيفة التي حصل عليها كريس هي سبب ثراءه؟

بالطبع لا, بعد حصول كريس على الوظيفة والاستقرار المادي لم يتوقف عن الطموح والاستمرار في السعي ليصل الى مستويات اعلى في الاعمال. كان يطمح أن يصبح ثرياً وما زال يعمل على تحقيق هدفه.  لأنه يعلم ان الوظيفة هي ليست الطريق الى الثراء وانما العمل الحر والمشاريع الخاصة هي الطريق الصحيح الى الثراء. من هنا بدأ كريس يعمل على ادخار راتبه وكان حريصاً على تكوين العلاقات الشخصية مع المستثمرين واصحاب المشاريع واصحاب الاموال.

في عام 1987 استطاع كريس افتتاح شركته الخاصة وقام بتسميتها غاردنر ريتش. بدأ كريس شركته الخاصة براس مال مقداره 10 الاف دولار وبعد فترة من الزمن قام كريس ببيع شركته بملايين الدولارات.

بعد ذلك افتتح شركة اخرى وهي كريستوفر جاردن ريتش التي تعتبر من اكبر الشركات والتي لها فروع في نيويورك وسان فرانسيسكو وشيكاغو أي في اكبر مدن امريكا. تقدر الان ثروة كريس بمبلغ قدره 60 مليون دولار.

تعتبر قصة نجاح كريس من اشهر قصص النجاح حيث يتم استضافته في الندوات والمعارض العالمية ليروي قصته وكيف تحول من رجل مشرد الى مليونير. بالإضافة الى ان كريس اصبح يرعى العديد من الجمعيات الخيرية والمنظمات التي تدافع عن العنف ضد الاطفال والنساء بالإضافة الى حماية المشردين. من الجدير بالذكر ان كريس حصل على اول مليون دولار وهو في عمر الـ 34 سنة.

دعنا نتفق ان السبب الرئيسي في نجاح كريس وتحوله من مشرد الى مليونير هو ايمانه بمهاراته وقدراته بالإضافة الى الاصرار والسعي للوصول الى هدفه. يعتبر كريس قصة نجاح رائعة ومثال رائع للتحلي بالصبر والاصرار للوصول الى القمة.

شاهد الفيديو التالي الذي يتحدث عن قصة نجاح كريس جاردنر وكيف تحول من رجل مشرد الى مليونير.

الخاتمة

عزيزي القارئ يمكنك ان تكون كـ كريس وتحقق اهدافك وتصل الى الثراء بمجرد انتهاز الفرص واستغلال ما تملكه من مهارات. كما يمكنك ان تكون مثل روبرت في الاصرار والوقوف مرة اخرى دون الاستسلام للفشل. حيث دائماً ما نأخذ العبرة ونستفيد من قصة نجاح الاخرين.

لعل قصة نجاح روبرت وكريس وكيف تحول كلاً منهم من رجل مشرد الى مليونير يمتلك ملاين الدولارات. كما اصبح كلاً منهم ينام في الفلل الفاخرة والقصور بدلاً من النوم في الطرقات. هذه القصص هي التي تبعث فينا الامل والتفاؤل وان لاشي مستحيل في هذه الحياة.

لذلك اذا كنت عزيزي القارئ تفكر في الانطلاق في مجال الاعمال ولديم حلم بأن تصبح مليونير, استفد من قصة نجاح هؤلاء الابطال. كما قدمنا لك مقال عن 10 افكار لـ مشاريع ناجحة براس مال صغير يمكن الاستفادة منها.

 

 

اشترك بالقائمة البريدية لتصلك كافة الاخبار عن إيكواديمي
و افضل العروض و الدورات المجانية

[sibwp_form id=2]

اقرأ أكثر ...